جريدة تاتوو » الأخبار » اقسام الجريدة » تحقيق


أ.د. ضياء نافع
منذ حوالي العشرين سنة الماضية وانا اتحدث مع الاصدقاء والزملاء عن كتاب عنوانه – (عراقيون في روسيا وروس في العراق) ،وهو كتاب أحلم ان انجزه وانشره ويتناول شخصيات اعتيادية عراقية وروسية ارتبطت مسيرتهم الحياتية بروسيا والعراق ، اذ اني اؤمن ان التاريخ يصنعه الناس جميعا ،


استطلاع /تاتو
رغم ان العالم اصبح اصغر من قرية صغيرة بل هو بيت متعدد الغرف من الناحية التقنية وان الاخر في القطب الجنوبي يعرف ماذا يفعل الاول في القب الشمالي وان الجميع بالإمكان ان يكون متصلا مع اخر له في مكان من الارض إلا ان هذا الامر ظل مقتصرا على كل الامور الا التبادل الثقافي الذي اعنيه تبادل نتاجات الادباء


احمد ثامر جهاد
في كتابه الموسوم (السينما الخيالية) يعتبر الناقد بيتر نيكوللز " انه منذ أعمال المخرج الفرنسي جورج ميليس أوائل القرن العشرين،فان العام 1968 قد شهد أهم نقطة تحول تاريخية بالنسبة للسينما الخيالية ،انه عام إنتاج فيلم (2001 أوديسا الفضاء) للمخرج ستانلي كوبريك.


احمد ثامر جهاد
في كتابه الموسوم (السينما الخيالية) يعتبر الناقد بيتر نيكوللز " انه منذ أعمال المخرج الفرنسي جورج ميليس أوائل القرن العشرين،فان العام 1968 قد شهد أهم نقطة تحول تاريخية بالنسبة للسينما الخيالية ،انه عام إنتاج فيلم (2001 أوديسا الفضاء) للمخرج ستانلي كوبريك.


استطلاع- تاتو
في سفرنا الى الدول العربية وما وفرته لنا شبكة التواصل الاجتماعي (الفيس بوك) وقبلها البريد الالكتروني نجد ان الادب العراقي يحظى بالكثير من التقدير والابتهاج والغبطة اذا ما كان هناك حوار او نقاش او تدارك او مداخلة حتى يخيل لك ان الادب العربي لا يمكن ان يستوي على عرشه من دون أن يكون للأدب العراقي مكانة الكاس المعلى ..


ترجمة: عباس المفرجي
ريتشارد ويليامز، مبدع " مَنْ إبتكر روجر رابيت "، هوالحلقة بين العصرالذهبي للرسوم المتحركة المصنوعة باليد والرسوم لكومبيوترية اليوم. بمناسبة بلوغه الثمانين، يروي لنيكولاس روكيف حوّل صفوفه الدراسية العليا عن الكارتون الى برامج كومبيوتر


فاضل عباس هادي
من غريب الصدف أن المكان أوبالأحرى المكان الجديد خاصة إذا وجدت نفسك فيه أوقصدته بدافع الحنين إلى ماضٍ يمكن استعادته بشكل أوبآخر، أوبقصد الاستشفاء من داء النصيحة،


هناك ظاهرة في المسرح العراقي تتعلق بالجمهور؛ الكثافة الجماهيرية في العروض الشعبية، من جهة، وشَحّة كبيرة في عروض المسرح الجاد، من جهة أخرى. انشطار قاعة العرض إلى نصفين، يشير، بداهة ً، إلى اختلاف الجمهور، في القاعَتـَيْن، من ناحية الذائقة الفنية والفكرية والاجتماعية. ففي الوقت الذي يتميز فيه جمهور المسرح الجاد بأنه جمهور نخبة من المثقفين،


تساءلت غير مرة هل ان الكاتب يكتب مايريده هو ام مايريده القراء منه ؟وهل  انه يلبي طموحاته الشخصية بكتاباته ام يلبي  طموحات القراء الذين يقرأونه ويتابعون اعماله ؟


خضير فليح الزيدي
سرطان خفي غائر في تجاويف الاعماق المظلمة للجسد، بدا سريان المفعول السحري للعقوبات الاقتصادية تتضح معالمه كسرطان المعدة الذي شاع خراب الذائقة العام.. حتى هذا الاخرس المسكين قد تشوّهت ذاكرته وأصاب الارتباك سلوكيته وحساسيّته اتجاه المحيط.. وراح لا يتحدث كثيرا بأشاراته وصوته المبحوح.. راح يبيع كل ما تسقط عليه عينه من اثاث ليفرغ البيت ونحن في السنة الثالثة..


في نهاية " مامّا روما " ( 1962 )، الفيلم العظيم لبير باولو بازوليني، يضطجع البطل ميتا على سرير سجن أشبه بمسيح ميت لمانتنيا [اندريا مانتنيا، رسام من عصر النهضة] أو قديس عاري القدمين بريشة كارافاجو [ميكيل آنجلو ميريسي دا كارافاجو ]. الكثير كان مستوحى من أيقونات عصري النهضة والباروك في سينما بازوليني.


استطلاع: علي لفتة سعيد
لا ابداع بلا نقد ولا نقد بلا نقاد ولا نقاد بلا مواكبة حركة ابداعية متطورة تحرك الساكن والجامد في الحركة الإبداعية ربما هذه من المسلم بها التي تعد من ابجديات الحركة الثقافية لأي بلد ..ولكن السؤال الذي يمنح نفسه قوة البروز لكي يطفح على سطح الواقع..




الصفحات
<< < 34
5 
67 > >>