جريدة تاتوو » الأخبار » اقسام الجريدة » حوار


الفنان محمد غني حكمت: تمثال المتنبي هو خلاصة لجميع أفكاري


حوار :  باسمة العابد
ولد الفنان محمد غني حكمت  في بغداد عام 1929 تخرج من معهد الفنون الجميلة عام 1953 وحصل على دبلوم النحت من اكاديمية الفنون الجميلة روما  وفي العام 1959حصل على الاختصاص في صب البرونز من فلورنسا 1961 ،
ساهم في أغلب المعارض الوطنية داخل القطر وخارجه أقام معارض شخصية عدة في روما وبيروت وبغداد وحصل على جائزة احسن نحات من مؤسسة كولبنكيان 1964. صمم مجموعة من التماثيل والنصب والجداريات في بغداد ابرزها:
تمثال شهريار وشهرزاد، علي بابا والأربعين حرامي ،حمورابي ، جدارية مدينة الطب. تمثال للشاعر أبو الطيب المتنبي.
نصب الحرية: من إعداد النحات المعروف جواد سليم يعد تصميماً لنصب يجسد المسيرة للشعب العراقي من زمن الاحتلال البريطاني إلى العهد الملكي ثم النظام الجمهوري حتى وافاه الأجل، واكمل إنجازه تلميذه الذي كان يعمل معه النحات محمد غني حكمت.
تاتو التقت الفنان محمد غني حكمت في عمان وكان هذا الحوار :

 من أين كانت البداية؟
بدايتي  كانت عندما مسكت بيدي طيناً طرياً من ضفاف نهردجلة و عمري لايتجاوز الاربع سنوات .

 أول عمل انجزته؟
- تماثيل صغيرة من الطين مرصوفة على جداريات سطح بيتنا قبل دخولي المدرسة .

 من اكتشف الفنان فيك؟
- والدي  حيث بدأ يجهزني بما احتاجه من اوراق واقلام ويشجعني ودفعني للاستمرار وبدأت بالمدرسة حيث كنت اقوم بتكبير صور الرياضيين العالميين بحجوم كبيرة لكي توضع في النادي الرياضي .

 ما أول عمل نحت قمت به؟
- كان اول ضحايا تجاربي عائلتي حيث بدأت بعمل تمثال شخصي  لابنة اخي سهام بالطين ثم عملت تمثالا لوالدي ولاخي ثم لاصدقائي وتماثيل شخصية لاخرين من الطين .

 أين تجد نفسك وفي أي عمل قمت به؟
- انا لا انفذ اي عمل مالم اكن املك قناعة كاملة به لهذا اعمل مصغرات لنفس الموضوع واختار واحدا منها ليكون نموذجياً لهذا ليس هناك تفرقة بين هذا اجدر وهذا احسن وهذا  اهم لهذا ارى ان تمثال المتنبي هو خلاصة لجميع افكاري .

 ماجديدك  ؟
هناك مشاريع قسم منها مهيأ جاهز على شكل مصغرات وقسم اخر مهيأ على شكل تخطيطات على الورق هذه المشاريع جاهزة لتكون تماثيل جديدة لمدينة بغداد . 



المشاركة السابقة : المشاركة التالية