جريدة تاتوو » الأخبار » اقسام الجريدة » نصوص


نصان من كتاب قوس قزح


زهير بهنام بردى
وأنا أتمنى من انليل أن يبعث لي صديقا دائما
لا تغويني حين أراه سوى الشمس
وامرأة تطلع لي من ثقب ظلام
يشبه نافذة في مسكن انو
.................
حين ولدت
دخلت إلى الغرفة المغطاة بيد ملاك وصوت قديسة
كان الحمام يطير من يديها
يحط فوق قماطي مثل قوس قزح
ولدت قبل تموز ببضعة أيام
لكني كنت ارتجف من عين القابلة
واخشى أصابعها تندس في جسدي
كانت تعبث بأشياء لا اخجل منها يومها
ولكنها كانت كمن تسري بتجاعيد يديها ندى
وهتافات لمجانين وهبوب نسمة عطشى
تنعش ورشة ماء ساخن دخل
وقد رسم في العتبة بالزيت مساميرا وبعض خطوط
وترك في الباب طيرا من أسطورة التجدد
ودخل نظرتي الأولى كانت إليه
كنت أريد أن أتكلم ولكن تذكرت أني بلا ذاكرة
ولا لغة فقط أنا طيف ادمي
يبحث عن روح هل تأخر كما موعود مع البشر
لم أكن ادري لأنني لم أولد من قبل
كنت فقط أمد يدي
وأتعرف على جسدي واحدا واحدا
للمرة الأولى ومن يومها سعدت بخفة دم تلك الروح
وخرجت الى الحياة فسيحا بالحب وبياض روحي



المشاركة السابقة : المشاركة التالية