جريدة تاتوو » الأخبار » اقسام الجريدة » تحقيق


نجم والي
اقامة فعالية ثقافية في قلب بغداد في ساحة مفتوحة وأمام جمهور كثيف تعدى 500 شخص؟ من يتخيل ذلك؟ حتى أنا الآخر لم أتخيل ذلك يوميا، لا في رحلاتي الأخيرة لبغداد بعد 9 ابريل 2003 (تاريخ دخول المارينز لبغداد وهروب الديكتاتور صدام حسين)،


أ.د. ضياء نافع
خيري الضامن – اسم عراقي لامع في دنيا الترجمة من اللغة الروسية الى العربية في مجالات  وعوالم الادب الروسي و السياسة وتاريخ روسيا، وتمتد تجربته  الابداعية هذه عبر سنوات طويلة ابتدأت منذ ستينيات القرن العشرين


استطلاع / علي سعيد
يبدو ان الأدب لا يمتلك حدودا لأن احد اسباب غذائه هي المخيلة التي تعطي زخما واندفاعا وقوة ومهارة للكاتب لكي يحرك ما يمكن تحريكه من كلمات تنق بالواقع لان لديه رسالة يوصلها من خلال تصويره لجزء من الحياة..


ترجمة: عادل العامل
يُعد فيكتور إيروفييَف واحداً من أبرز الروائيين المنشقين في روسيا، بنتاجه الهجومي الذي يعود بتاريخه إلى الفترة السوفييتية. و قد أخبر مجلة SPIEGEL الألمانية، في حوار لها معه، أنه مع ابتعاد روسيا عن الديموقراطية، فإن أسوأ ما يمكن أن يفعله الغرب في هذه الحالة هو عزلها :


فاضل عباس هادي
في الثاني والعشرين من أغسطس آب 1988 بلغ هنري كارتيه بريسون الثمانين من العمر. ورغم أننا بصورة عامة نتجنب مسألة الخوض في الزمن، ونحجم عن حساب الأيام ونأنف من تعاقب الأيام، إلا انهم في أوروبا يحتفون بالزمن وبالأحرى يحتفون بالحياة لما للتقدم في العمر من مزايا أولاه


عواد ناصر
وصلت الى بيروت في الخامس من شباط (فبراير) 1979 عبر الشام بجواز سفر عراقي رسمي، بحجة السفر للسياحة والحقيقة هي السياسة (*).


في حلقة اليوم من زاوية (غرف الكتّاب) الثابتة في الصحيفة البريطانية (ذا غارديان) غرفة مميزة لأنها تعود إلى شخصية شعرية مميزة، هو الشاعر البريطاني، صاحب نوبل عام 1995، شيموس هيني،


ناجح المعموري
يتبدّى الجسد عن إشارات/ رسائل للتبادل والتواصل ، وحركة علي طالب وسط الخان وحركة يديه بانفتاح واضح لاحتضان العربة وتوتر كتفيه ، هي رسالة واضحة عن فتوة وقوة ، ورغبة لمحاكاة الدور الحقيقي /الواقعي للعتال . إنها محاولة تمثيلية ومع ذلك ،


مع اتساع المعرفة والإطلاع والحريات من جهة والمضايقات والاعراف والتقاليد من جهة اخرى اخذت المرأة فلي الوطن العربي تتجه الى الشعر كواحد من وسائل التعبير عن الذات وهو ايضا مناصرة لما يمكن ان تسميته واقع المرأة..


أ.د. ضياء نافع
منذ حوالي العشرين سنة الماضية وانا اتحدث مع الاصدقاء والزملاء عن كتاب عنوانه – (عراقيون في روسيا وروس في العراق) ،وهو كتاب أحلم ان انجزه وانشره ويتناول شخصيات اعتيادية عراقية وروسية ارتبطت مسيرتهم الحياتية بروسيا والعراق ، اذ اني اؤمن ان التاريخ يصنعه الناس جميعا ،


استطلاع /تاتو
رغم ان العالم اصبح اصغر من قرية صغيرة بل هو بيت متعدد الغرف من الناحية التقنية وان الاخر في القطب الجنوبي يعرف ماذا يفعل الاول في القب الشمالي وان الجميع بالإمكان ان يكون متصلا مع اخر له في مكان من الارض إلا ان هذا الامر ظل مقتصرا على كل الامور الا التبادل الثقافي الذي اعنيه تبادل نتاجات الادباء


احمد ثامر جهاد
في كتابه الموسوم (السينما الخيالية) يعتبر الناقد بيتر نيكوللز " انه منذ أعمال المخرج الفرنسي جورج ميليس أوائل القرن العشرين،فان العام 1968 قد شهد أهم نقطة تحول تاريخية بالنسبة للسينما الخيالية ،انه عام إنتاج فيلم (2001 أوديسا الفضاء) للمخرج ستانلي كوبريك.




الصفحات
<< < 12
3 
45 > >>