جريدة تاتوو » الأخبار » اقسام الجريدة » ثقافات


روبرت بيرش
ترجمة : عمار كاظم محمد
ارقصي لي
                                                                           
ارقصي لي يا حبيبتي ...
افخري بالمرأة التي انت عليها ...
واطلقي  فطرتك الشهوانية ...
كوني الفاتنة ،واللعوب التي تغمز خفية
بوجهك الذي يشبه  اطفال المدرسة ...


ترجمة : تاتو
مايكل كوتش Kutsche فنان ألماني حائز على جوائز و مقيم حالياً في لوس أنجلس، بولاية كاليفورنيا. و هو متعلم ذاتياً و يعمل على الصعيدين الاعلاميين التقليدي و الرقمي. و أفضل وصفٍ لعمله الفني هو أنه تصوير نابض بالحياة على نحوٍ مدهش لوقائع موازية، مأهولة بشخصيات من النوع الذي يذكّرنا بالأفلام، و الفكاهيات و كذلك بلوحات


نوربيرتو لويس روميرو
ترجمة: عادل العامل
كان الجو بارداً بشدة في تلك الليلة التي فقد فيها سِيمور سي احدى عينيه خلال العاصفة. فقد تكسَّر الموج الهادر بصورة منفلتة، والتفَّ على نفسه، جاراً معه حبالاً عديدة، ولطمه الطرف الممزَّق من احد الحبال في وجهه بقوةٍ لطمةً عنيفة.


جلال زنكَابادي
للوشم (Tattoo) تاريخ مديد ، منذ أن أدرك البشر (ذكور و إناث) قدرته على الإثارة والإجتذاب . و كان للوشم لدى النساء القرويات خاصة دلالة جمالية و تعبير عن الغنج ، و كنّ يحبذن التوشيم رغم الطرق البدائيّة المؤلمة . و لقد كاد الوشم أن يختفي في العقود الأخيرة حتى في الأرياف


ترجمة : عادل صادق
يمتلك التجريد علاقة طويلة الأمد مع الجسد، الذي يمكن اعتباره المتحف الفني الأول حتى ــ كما ظهر في معرض أُقيم في المتحف الأمريكي للتاريخ الطبيعي بنيويورك، بعنوان "فن الجسد : علامات الهوية " . فقد كانت هناك رسوم كهوف من شمال أفريقيا قبل 10,000 سنة تُظهر شخوصاً تغطيهم رسوم تزيينية، و مومياءات تعود بتاريخها إلى عام 2000 قبل الميلاد و عليها وشوم تجريدية.


ترجمة: عمار كاظم محمد
قصة الفائز بجائزة نوبل، غنية بالتهكم  والتجسيد وهي تترجم بشكل منتظم انعكاسات ذكية حول الطبيعة البشرية كي تصوب على السلطة التي تهين الكرامة الإنسانية.
في قديم الزمان، أيام الحروب الأهلية ومشاهدها، حينما عم الحماس البروتستانتي أوروبا ولاحقت محاكم التفتيش المخلصين، سافر فيل هندي سيراً على الأقدام من ليزبن الى فيينا وبعد أربعة قرون ونصف  ألهمت هذه الرحلة القاسية البرتغالي الفائز بجائزة نوبل خوزيه ساراماغو لكتابة أكثر كتبه تفاؤلا وهزلا وظرفا وسحرا مزينا بتعليق كتب في أواخر حياته .


ترجمة وتقديم: جلال زنكَابادي 
محمود علي كيانوش (1313ش/1934م – مشهد) أديب موسوعي متعدد الأوجه ومرموق في تنويع أعماله ومثابر على العطاء الثقافي النوعي منذ أواخر خمسينات القرن الماضي وحتى الآن بصفته: شاعراً، قاصّاً، روائيّاً، كاتباً مسرحيّاً، مترجماً، ناقداً، باحثاً و صحافيّاً، بل يعد من أبرز روّاد (قصيدة النثر) في إيران، ومن أبرز كتّاب الشعر والقصّة للأطفال ؛ حدّ تسميته بـ (أب شعر الأطفال) في إيران.أكمل محمود كيانوش دراسته الإبتدائيّة في مشهد ، ثمّ نزحت عائلته إلى طهران، حيث استأنف مرحلتيّ : المتوسّطة والثانويّة ، وعمل بعدها معلّماً في أطراف طهران ، بالإضافة إلى مواصلة دراسته الجامعيّة ، والعمل الصحافي والترجمة...وقد حاز على
شهادة البكالوريوس في اللغة الإنكَليزيّة وأدبها. وفي سنة 1959 تزوّج من زميلته في الدراسة بري منصوري (المترجمة والقاصّة المعروفة لاحقاً) وفي سنة 1975 هاجر كيانوش عائليّاً (مصطحباً زوجته وابنه كاوه العالم لاحقاً، وابنته كتايون الفنّانة التشكيليّة لاحقاً) إلى إنكَلترا واستقرّ في لندن ، حيث مازال يعيش هو وزوجته شيخوخة مثقلة بالفاقة والمرض ، علماً أنّهما ظلاّ  يزوران بلدهما إيران بين فترة وأخرى ، حيث كانا ينشران بعض كتبهما المؤلّفة والمترجمة.
  لقد ابتدأ كيانوش كتابة القصة والشعر ، والنشر مبكّراً منذ مطلع مرحلة دراسته الثانويّة ، وراح لاحقاً يرفد المكتبتين الإيرانيّة والإنكَليزيّة بأكثر من (80 كتاباً) بل هو أبرز أديب ناشط  بين أترابه وأقرانه من شعراء الرعيل الثالث (منذ العقد الرابع لحركة التحديث فصاعداً، أي منذ خمسينات القرن العشرين...) فضلاً عن كونه أبرز من قدّم باللغة الإنكَليزيّة ترجمات لقرابة ستين شاعراً إيرانيّاً (من القدامى والمعاصرين) والعديد من الدراسات في شؤون الثقافة الإيرانيّة...
  ومع كلّ ماسلف لمْ يلق كيانوش الإهتمام النقدي اللائق بعطائه الثر والمتنوّع قياساً إلى أدباء إيرانيين آخرين لاتبلغ قامة أكثرهم نصف قامته الشامخة! وكذا الحال في مجال الترجمة إلى اللغة العربيّة ، ماعدا استثناءت نادرة كترجمة كاتب هذه السّطور لمجموعته (عبر شبّاك تاج محل) وفي إحدى رسائله الموجّهة إليّ يعلّل عدم اكتراث النقاد والباحثين الإيرانيين بمنجزه الشعري قائلاُ :
-  “ عزيزي الشاعر زنكَابادي! إنّك مطّلع جيّد ببضع لغات على الشعر العالمي ، وتعرف أنّ مجتمعاً مثل المجتمع الإيراني المتخلف لم يتعرّف جيّداً إلى الشعر بمفهومه العالمي ، خلال القرن الماضي ، وإذا كان ثمّة شاعر مثلي على تماس مع الشعر العالمي والإطلاع عليه بالإنكَليزيّة منذ فتوّته ؛ فستكون آفاق ذهنه رحيبة وإنسانيّة، وسيدور شعره في تلك الآفاق الواسعة ؛ لذا من الطبيعي أن يكون شعره غريباً في هكذا مجتمع. وإذا ابتغيت مصداقيّة كلامي ؛ فاقرأ مجموعتيّ (يا شمس إيران) و (The Amber Shell of Self) المنشورتين على صفحات موقعي الإنترنتي www.kianush.com ; “
وفي رأيي لايكفي السبب السّالف لتعليل ظاهرة تغييب كيانوش وتهميشه ، بل ثمّة أسباب أخرى أهمّها : غيابه المديد عن المشهد الثقافي في إيران نفسها ، وما يسود المشهد نفسه من تكتلات سياسيّة وإقليميّة وحزازات شخصيّة وحسد واستحواذ ، ناهيكم عن إستقلاليّة كيانوش الفكريّة والسياسيّة ، وهدوء طبعه وركونه إلى الفعل الإنتاجي بدلاً عن اللهاث وراء أضواء الشهرة وإثارة الصخب والضجيج لتسويق أعماله...
  وهذه القصائد القصيرة الآتية تجلو سمات شعريّته البارزة : العمق والشفّافيّة وقوّة الصورة المُجسّدة باقتصاد لغوي ،  فضلاً عن النزعة الإنسانيّة الطاغيّة على مضامينها المطروحة بتعبيريّة رمزيّة.


علاء مشذوب عبود
لابد أن نتفق على أن الروح عندما وجدت في عالم الذر كانت على شكل أثير، ولكن عندما صُنع الجسد من الطين أنزلت الروح فيه، ما يعني أن الروح سبقت الجسد بالخلق ولكنه سبقها بالوجود . أما في العالم الأرضي فثمة سؤال يحتاج الى إجابة هل هو إن العلاقة الزوجية تنتج جسداً ثم روح أم العكس أم كليهما في آن واحد .


جمال جصاني
صادق هدايت؛ هو الكاتب الأكثر شهرة، والذي وضع حداً لحياته في باريس عام 1951 ويعد بمثابة الاب الروحي لأدب القصة الحديثة في ايران. ولد في أوائل عام 1903 لاسرة تنتمي لطبقة الموظفين الكبار، حيث تقلد العديد منهم مناصب عليا في البلاط القاجاري. في بداية ذلك القرن العاصف بالتحولات ولد صادق، وكما هو معروف فان رياح القرن العشرين قد حملت تحولات واحداثاً متنافرة تشابكت فيها نسائم التجدد والتغيير والحروب العالمية العظمى التي عرت الملامح البشعة لآلة الحرب المدمرة وفتكت بالملايين من سكان الارض.بلاد فارس لم تكن بعيدة عن كل ذلك، فمع الارهاصات الاولى للحركة الدستورية (المشروطة)


ترجمة :تاتو
لم تترافق حركة فنية في التاريخ الحديث كما ترافقت السوريالية مع المشاعر المظلمة والمزاج السوداوي واللاوعي المثخن بغرائبيته وكوابيسه، والكثيرون في بداية نشأة هذه الحركة، إستشعروا التهديد وعدم الراحة  للاهداف المبلبلة والمشوشة كما ان الحلقات الأكاديمية والنقاد اعتبروها فكاهة، ورفضوا أن يعيروها إهتمامهم، وقوبلت باستمرار ببعضٍ من السخرية، كانت تصدر دائماً عن أشخاص غرباء عن الفن.. لكنها في النهاية نمت وتبوأت مكانتها الحقيقية باعتبارها أشد حركات الفكر والفن، ضرورة وحداثة وتجديداً، وذلك بسبب ارتباطها الدقيق بالشيوعية، من جهة، وبالقضايا الروحية للانسان المعاصر من جهة ثانية.


راؤول ليس *
ترجمة: تاتو
يمتلك السنيور نوبوَا Noboa نصف مقاطعة من الأرض. و كان خلال الخمسين سنة الماضية قد وسّع الأراضي التي ورثها عن أبيه من خلال الضغط على ملاّك الأراضي الصغار ليبيعوه ملكياتهم الصغيرة لقاء مبالغ زهيدة. و هذه أيضاً هي الطريقة التي تكونت بها الملكيات الكبيرة التي ورثها.


ترجمة : عادل العامل
تروي مسرحية " المال  Money " لأوستروفسكي قصة البخيل كروتيتسكي و ابنة أخيه البريئة اللذين يحاولان الاستمرار في الحياة في منطقة متهدمة من البلدة، كما يبدأ جون فريدمان عرضه النقدي هذا.




الصفحات
<< < 1314
15 
1617 > >>