جريدة تاتوو » الأخبار » اقسام الجريدة » نصوص


ترجمة: كاميران لطفي
1

التفاصيل  ليست شيئاً مهماً
إن كنت تبحث بشغفٍ عن الحقيقة والحب
فالتفاصيل مجرد استعارات، أو أسباب


سعد جاسم

هذا العراقُ
ليسَ لي
هذا العراقُ
ليسَ لكْ
أَمّا حكايتُهُ
روايتُهُ
وسيرتُهُ العجيبةُ


علي تاج الدين/ العراق   
    السرابُ يحمل عيون الجِمال ويضعها في واحة الصحراء التي ترحلُ أينما حلّت الشرانقُ المادّةُ رحمها نحو رأس النخيل،فالسرابُ يضحك على تلك الرؤوس المترنّحة بكأسِ إله المتاهة


اكتافيو باث .......................................... ترجمة: احمد الباقري
(ضريح الشاعر)
الكتابُ
      القدحُ


عادل مردان
--------------------
مِنْ ضَنَكِ (الباحورة) المُريع
كأنّكَ مُقيمٌ في غُرفةِ الغاز
تَسيلُ الأعضاءُ الرقيقة
وتصيرُ هُلاماً من الصمغ
قَدمكَ تلتصقُ بالغطاء
يداكَ تمسحانِ العرق


أحمد ضياء
------------------------
خرجت من أفئدة الأرض كفوف
ودعت الوجود بزرقتها.


فجر يعقوب
---------------------
الرجل الذي يجلس قبالة التلفزيون
ويغطي نهاره بالأخبار والمنوعات
وأفلام العنف لاينفك يحك جسمه:


سعاد الجزائري
حينما أحبها، منذ زمن بعيد جدا، كانت كل الاشياء الجميلة تشبهها، أو هكذا يراها.. هي كالفراشة في رقتها، وكالطفل في براءتها، وكالنسمة الصباحية في عذوبتها..


عبد الخالق كيطان
------------------
تبدأ الرجفة في رأسه
يمضي ساعات وهو يتطلع إلى معجزة


الشاعر الايراني سهراب سپهري
ترجمة:محمد الأمين
أين بيت الصديق؟
حين الفجر،سأل الفارس ذلك


محمود عوّاد
*سيأتي يوم يطبعون به صور القتلة على البطانيات .
*ننفخُ أجسادنا ثم ننام,عندما نَطــعنُ أحدنا ينفجر فيـنتبه البـقية .


أليسار الشام*
- لقد أصبحت ذلك المجهول الذي يقتات على كلمات معجبة مجهولة.
- لماذا؟...




الصفحات
<< < 12
3 
45 > >>