جريدة تاتوو » الأخبار » اقسام الجريدة » نصوص


بقلم :علي حداد
الكلمة:  الجحيم لايمنع  بوح الروح ..

الإهداء: إلى إبراهيم أحمد.. وبوحه الرائع

لاأعرف من أين تأتي الأقوال الخالدة ..حتى أصبحت كأنها مثلٌ دارج ..وثمة أمم تربي هذه الكلمات وترعاها وتفتخر بها ..وتتباهى بها أمام  بقية الأمم


سعد جاسم
صور

تصاويرُنا المُعلّقة على الجدران،
صدأتْ إطاراتُها،ولكنَّها مازالتْ
متشحةً بضحكاتِ الاصدقاء
وخضرةِ الاشجار
وهديلِ اليمام وفرحِ الأمّهات
تصاويرُنا : تاريخُنا السريُّ الذي
يبقى يقاومُ الطوفانَ والعدم


عبد الخالق كيطان
هذا دفتر يوميات البطل الهمام ‎#فاتك_الطويل . عثر عليه بالصدفة قزم يعشق الخمر، في بلاد بعيدة جداً يقال لها ‎بلاد_الرقادة . دوّن الطويل في كتابه عدداً من حملاته المروعة ضد أعدائه. في كل صفحة من الكتاب تنبثق نافورة دم، فيما تسمع وراء السطور هلاهل نساء ثكالى.


حميد قاسم
مثلما يحدثُ احيانا
بوجودك
او غيابك
ان أحرق راحةَ يدي بعد منتصفِ الليل
فلا اجد مُسَكِّنَاً، سوى القليل من معجونِ الاسنان ..
او قطعةِ ثلجٍ تذوي شيئاً فشيئا


سعاد الجزائري
مر من هنا قبل زمن غير معلوم، ربما بداية الميلاد او بعده بألف عام، كان متعجلا وكأنه على موعد مهم، مر أمامي انيقا، طويل القامة، حزين الوجه، تائه العينين، وفي موقع القلب فراغ مفتوح وكأنه تجويف عملية استئصال..
تجاوزني بسرعة لكنه ترك لي ظله الذي استدار نحوي ثم اقترب، واقترب أكثر، ثم التصق بي.


سعاد الجزائري
أي معشوق نذرت له لفظك والمعنى ودلالته، ففسرناه وفق المفهوم المحسوس الرخيص وبعنا العشق على قارعة الفساد..
أي حب هذا الذي بشرتنا به ولم نتعلم منه إلا لفظ حرفيه، ووضعناه كرقم في معادلة حسابية غير مكتملة في بورصة تجارة الحب.
وأي طهر كتبته بروحك، وتوضأت به، لكننا تعلمنا الوضوء بماء الحياة الفاسد..


وليد هرمز
أيامٌ انقضت، أو ربما أسابيع، لا أُحسِنُ ضبط عددها الآن، يوم تركتُ العمارة الخضراء على ساحل البحر المهيئة للاجئين فقط، منتقلاً إلى شقة جديدة في عِمارة أغلب سكَّانها سويديون، لكنها لا تبعُد كثيراً عن شقتي السابقة.
  انتظرتُ وقتاًً لا بأس به كي تُبلغني سارا، الشاميَّة السمراء، بالموعد الجديد للمحاكمة.


سعد جاسم
الاشجارُ نساءُ الطبيعة

الأشجارُ اللواتي في الغاباتِ والحقولِ والشوارعِ : نساءٌ ، نساءٌ دائماً مفتوحات السيقانِ والاذرعِ والقلوبِ ، قلوبُهنَّ خضراءٌ في الربيع،
وسوداءٌ في الخريف
أَعْني خريفَ العمر ، وبيضاءٌ في الصيف ،


أوس حسن
ها أنت تتمددين الآن عارية  إلى جانبي في السرير..أعوام طويلة وأنا أسمع صوتك في ذهني،لقد عشت معك عمرا ً كاملاً دون أن أرى صورتك
تكلمي ليليان  لماذا أنت صامتة ؟


علي حداد
مأساة الواحد منا..
حين لا يحقق أحلامه..
في مجد.. أو في .. امرأة..


أعلّم هذه الروح على الاخضرار
أعلّمها السير بين الأنهار والجحيم
أجمع الطين والنار في جسد ذاهب نحو الربيع
بقوة خمسين طفلاً أجذب الشمس الى كلماتي


ألن غينسبرغ
إروين ألن غينسبرغ (3 يونيو 1926 - 5 إبريل 1997) شاعر أمريكي عرف عنه معارضته الشديدة للنزعة العسكرية والمادية والقمع الجنسي، كان قيادي بارز في Beat Generation وهم مجموعة من الكتاب والمثقفين الأمريكين الشباب الذين اشتهروا بالدفاع عن الحريات الشخصية في فترة الخمسينيات من خلال أعمالهم الأدبية، من أشهر قصائده قصيدة "عواء".




الصفحات
1 
23 > >>