علاء المفرجي
انشغل الوسط الثقافي مع إعلان الحقيبة الوزارية بالبحث عن سيرة المرشح، وراحوا يختارون مثقفاً رمزاً كمرشح لمنصب وزير الثقافة بل إن البعض الآخر - طبعاً من مثقفينا- رشح نفسه لهذا المنصب، متناسياً إنه ضد هذه الآلية لإنتخاب مسؤول في الحكومة الجديدة يتعهد بمسؤولية الثقافة.



د. ضياء نافع
كان عنوان هذه المقالة في البداية كما يأتي – (تمثال سرفانتس في موسكو مقابل تمثال بوشكين في مدريد) , وكان الحديث فيها يدور حول (صفقة ثقافية!) حدثت فعلاً بين الاتحاد السوفيتي وإسبانيا العام 1980 في مدريد , لكن ربط الحديث في ختام المقالة  مع التمثال النصفي للجواهري في روسيا ومع التمثال النصفي لبوشكين في بغداد قد اضطرني الى تبديل العنوان وجعله كما هو الآن.


عن داري الرافدين وتكوين.. وفي باكورة سلسلة جديدة عن المثولوجيا. صدر للشاعر والباحث خزعل الماجدي كتابان هما (المثولوجيا السومرية)، و(المثولوجيا المندائية).. وجاء في الكتاب الاول:


ناجح المعموري
“الرائي في العتمة”كتاب فاضل العزاوي الجديد والمتضمن العديد من التنوعات الثقافية والأدبية، ومن هنا تتشكل أهمية هذا الكتاب، لأنه مرآة عن تجربة اجتما - سياسية وثقافية واسعة وعميقة، ليس هذا فقط، بل كشفت جوانب عديدة غير معروفة عن تجربته السياسية وإن لم يقل كل ما يعرفه وما هو معروف في الوسط الثقافي.


ترجمة حسين نهابة
(*)أليخانــدرا بيثارنيـــك AlejandraPizarnik شاعرة أرجنتينية (1936-19722)، لم تعش سوى 36 عاما،حيـاة قصيـرة لكنها محمّلة بالشِعر والمشاعر.من أعمالهــا المنشــورة :
*الأرض البعيـدة 1955
*البـراءة الأخيـرة 1956
*المغامـرات الضائعـة 1958
*شجـرة ديانـا 1962
*الأشغـال والليالـي 1965
*استخراج حجـر الجنـون 1968


علي حداد
الكلمة 
أن أضحي من أجل شجرة..
أعرف إنها ستثمر..ومن أجل
كلمة..أعرف جيداً إنها الحياة.
                                      الإهداء
  إلى حضيري أبو عزيز.. وجواد                             
    وادي.. وداخل حسن وصديقتي الجميلة  لميعة توفيق..لأنهم أضفوا على الحياة  مطراً.. ورعداً............ المؤلف


وسام هاشم
لنذهب إلى البيت معاً.
ملائكةٌ مغفلون.
جنودٌ هاربون وآخرون قتلى لم يهربوا.
عشرةُ لاجئين جدد ولاجئٌ عتيقٌ مثل ساعةِ جدار، كلّهم عبروا البحرَ وغرقوا في البرّ.
قططاً نسيَها رجالٌ عطوفون.
نعاسٌ في حضن أنثى، أنثى في حضنِ ليلٍ كثيرِ كأنهُ قمحٌ.



الصفحات
1 
23 > >>